تعرف على حسناء فرنسا التي فجرت نفسها

تعرف على حسناء فرنسا التي فجرت نفسها
2015_11_19_10_43_22_578
كتب: آخر تحديث:

كشفت اليوم صحيفة الشروق التونسية على  إن المرأة والتي قامت بتفجير نفسها عند الفجر وذلك في شقة كانت فيها مع مطلوبين آخرين، وداهمتها الشرطة فجر الأربعاء في حي “سان دوني” بشمال باريس ، اتضح فجر اليوم الخميس أنها الفرنسية من أصل مغربي، حسناء آيت بولحسن والتي أجمع الإعلام الفرنسي على عبارة “أنها كانت تحلم دائماً بالالتحاق بالجهاديين المتطرفين” فكان لها ما أرادت، وفوقها دخلت التاريخ كأول امرأة تنسف نفسها بنفسها في عملية إرهابية بتاريخ أوروبا.

ولفتت الصحيفة إلى ان قوات الشرطة حاصرتها وهي في الشقة مع من كانوا معها، وبدأت مواجهات استمرت 7 ساعات، فانتهزتها فرصة لتحقيق حلمها وصعقت الحزام الناسف الملتف حول صدرها وخصرها، وفجرته بنفسها ومزقت جسدها إلى أشلاء.

ثم راجت انباء سرت أنباء وشائعات امس الاربعاء تفيد بأنها زوجة عبد الحميد أباعود، المعروف بلقب “أبو عمر البلجيكي” والمشتبه بأنه العقل المدبر للهجمات، إلا أن المعلومات الأكيدة أشارت إلى أنها ابنة خاله، ولدت قبل 26 سنة في فرنسا لأبوين مغربيين.

من المعلومات عن حسناء، وأتت عليها معظم وسائل الإعلام الفرنسية في مواقعها، أنها ولدت قبل 26 سنة في منطقة “كليشي لاغارين” بباريس، وكانت تردد دائماً عبارة “أنوي الالتحاق بالجهاديين” إلى درجة كانت تهم معها بالسفر إلى سوريا أو العراق لـ”تتدعوش” هناك وتقاتل مع التنظيم المتطرف، لكنها وجدت الفرصة أقرب في فرنسا التي كانت تصفها دائماً ببلاد الكفار.

كما من المعلومات أنها انتفضت مع من كان معها حين حاصر 100 عنصر من القوات الخاصة الفرنسية الشقة، وراحت تطلق النار من رشاش كلاشنكوف، ثم قفزت فجأة وفجرت نفسها على مرأى من نظارات للرؤية الليلية كان يضعها المحاصرون للشقة، وعاينوها تصعق حزامها الناسف وتنتحر.

وذكرت صحيفة La Dernière Heure (آخر ساعة) البلجيكية في موقعها المعروف باسم DH.be وهو الذي نشر أول صورتين لها، أن حسناء مولودة في 19 أغسطس 1989 بفرنسا وقريبة من جهة الأم لعبد الحميد أباعود.