الإندبندنت: لإمداد السعودية بالسلاح بريطانيا قد تواجه جرائم حرب

الإندبندنت: لإمداد السعودية بالسلاح بريطانيا قد تواجه جرائم حرب
original-2648456943197826728
كتب: آخر تحديث:

الإندبندنت: لإمداد السعودية بالسلاح بريطانيا قد تواجه جرائم حرب

ذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، أن بريطانيا قد تواجه مخاطر بارتكاب جرائم حرب، في ظل إمدادها بالسلاح للملكة العربية السعودية، والأدلة المتزايدة باستخدام الأخيرة لتلك الأسلحة في قتل المدنيين باليمن.

وأوضحت الصحيفة، أن المحامين التابعين لوزارة الخارجية البريطانية وبعض الدبلوماسيين حذروا من أن الصواريخ التي تستخدمها السعودية في الحرب الأهلية المشتعلة في اليمن وهي بريطانية الصنع، والتي أدت لسقوط ضحايا مدنيين تعرض المملكة المتحدة لاتهامات بالمشاركة في جرائم حرب.

وحذر مستشارو وزير الخارجية فيليب هاموند، من أن تواصل بيع الاسلحة للسعودية رغم 9 أشهر من القصف المتواصل على مواقع الحوثيين في اليمن، يمكن أن يؤدي لخرق القوانين الإنسانية الدولية.

ولفتت الصحيفة إلى أن عددًا من المنظمات الحقوقية الدولية ومنها “هيومان رايتس” و”وتش”، أكدت أنه لا مجال للشك أن المملكة استخدمت الاسلحة البريطانية والأمريكية في قصف مواقع مدنية في اليمن.

وقال أحد كبار المستشارين بوزارة الخارجية للصحيفة، إن وزير الخارجية البريطاني اعترف بأن بعض الأسلحة التي قدمتها بريطانيا قد استخدمها السعوديين في قصف مواقع باليمن”، وعند سؤاله حول ما إذا كانت مبيعات هذه الأسلحة تندرج ضمن قواعد معاهدة الأسلحة الدولية، أجاب “للأسف، ليس من الواضح على الإطلاق”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه رغم تأكيدات الحكومة السعودية لوزارة التنمية الدولية بأنها لا ترغب في حدوث مجاعة على عتبات تلك البلد الواقعة على حدودها، هناك مخاوف من أن موقف الجيش السعودي من الأزمة الإنسانية غير واضح.

ويخشى المسؤولون من أن إرسال الأسلحة البريطانية والخبرات التقنية التي تستخدم في قتل المدنيين، يمكن أن يحيل بريطانيا إلى المحكمة الجنائية الدولية.