السيسي يامر بتشكيل مركز للإغاثة والإنقاذ لمتابعة احوال السيول

السيسي يامر بتشكيل مركز للإغاثة والإنقاذ لمتابعة احوال السيول
2015_11_5_18_54_47_298
كتب: آخر تحديث:

اعلن اليوم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن إصدار اوامرة بضرورة إنشاء مراكز للإغاثة والإنقاذ في أوقات الأزمات حفاظاً على حياة المواطنين وإزالة التعديات والتي تمت على المصارف بجميع انحاء الدولة خلال السنوات الاخيرة وذلك بعد تكرار حوادث السيول بالمحافظات والتي أدت إلى وفاة ما يقرب من 20 شخصًا.

واجتمع الرئيس السيسي، بالمهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء ووزراء الإسكان والمرافق، والتضامن الاجتماعي، والموارد المائية والري، والتنمية المحلية.

وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، إنه تم خلال الاجتماع استعراض ملامح خطة الحكومة لتحسين شبكات المصارف ورفع كفاءتها، وصيانة محطات المياه والرفع، بهدف تلافي تكرار حدوث الأزمات جراء سقوط الأمطار الغزيرة.

واستعرض إسماعيل، نتائج زيارته الأخيرة إلى محافظة البحيرة لمتابعة الموقف الخاص بحل مشكلة ارتفاع منسوب المياه المتراكمة في المصارف الزراعية، بسبب سقوط الأمطار بكثافة على المحافظة، مشيرًا إلى اتخاذ 6 قرارات في إطار التحرك العاجل لتنفيذ خطة الدولة المشار إليها، وتشمل هذه القرارات تشغيل بعض السحارات الجديدة وتوسيع وتعميق عدد من المصارف، من بينها مصرف إدكو ورفع منسوب الجسور الخاصة بهذا المصرف مع ترعة المحمودية، وتشغيل محطة رفع المصرف الخيري.

وأشار السفير علاء يوسف، إلى أن السيسي وجّه بمتابعة التنفيذ الدقيق للقرارات من أجل تخفيف حدة مشكلة تجمع مياه الصرف الزراعي في محافظتي البحيرة والإسكندرية، وتخفيف العبء على محطات رفع مياه الصرف الزراعي نتيجة الاحمال الزائدة، بما يساهم في تخفيض مياه الأمطار المتراكمة في الأراضي الزراعية والمصارف.

وتابع الرئيس خلال الاجتماع تطورات الموقف بالنسبة لارتفاع منسوب المياه في مصر، وخطط الحكومة في التعامل معها والحيلولة دون تفاقمها.

وقال السيد وزير الموارد المائية والري، إن خطة الحكومة تشمل عمل امتداد لمصرف أدكو داخل بحيرة أدكو، لمنع ارتداد مياه البحيرة الى المصرف أيام النوات وارتفاع منسوب مياه البحر الذي يحول دون تصريف مياه المصرف للبحر من خلال بوغاز المعدية بأدكو.

وأوضح المتحدث الرسمي، أن السيد رئيس مجلس الوزراء استعرض أيضًا نتائج زيارته إلى محافظة الإسكندرية، منوهًا إلى أنه تم تشكيل مجموعة طوارئ تجتمع يوميا لمتابعة أعمال شفط المياه، ومعالجة آثار الامطار الكثيفة، فضلاً عن التوجيه بإيجاد حل جذري لمشكلة المواطنين محدودي الدخل الذين يقطنون مساكن منخفضة تعاني بشدة من تراكمات المياه، مع سرعة الانتهاء من تنفيذ محطتي مجمع الثلاثيني والسيوف.

من جانبها، أشارت وزيرة التضامن الاجتماعي، غادي والي، إلى جهود الوزارة المبذولة اثناء الأزمة من خلال تقديم المساعدة للمواطنين في الأماكن المنكوبة.

كما أوضح السيد وزير التنمية المحلية، أحمد زكي بدر، أن متابعة أداء العاملين في المجالس المحلية وضرورة بذلهم جهود مضاعفة في أوقات الأزمات.

وأشار إلى أهمية الحفاظ على الترع والمصارف والتوقف عن إلقاء القمامة فيها لضمان تصريف مياه الأمطار في أوقات الأزمات وتوفير المياه اللازمة لري الأراضي الزراعية.

ولفت وزير الإسكان والمرافق مصطفى مدبولي، النظر إلى الجهود التي تبذلها لوزارة لرفع مستوى أعمال الصيانة في محطات الصرف الصحي لتعمل بكامل طاقتها وللمساهمة في الحيلولة دون تكرار مثل هذه الأزمات في المستقبل.